post Image
21
November
2020

الأمين العام للأمم المتحدة يحذر مجاعة وشيكة قد تقضي على حياه ملايين اليمنيين

 

 

صنعاء (أوام)- حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الجمعة، من مجاعة وشيكة في اليمن، ستؤدي الى وفات الملايين، اذا لم يتم اتخاذ خطوات فورية لإعلان وقف اطلاق النار.

وقال بيان الأمين العام حول الأوضاع الإنسانية في اليمن أصدره المتحدث بأسمه تيفان دوجاريك، "أن البلد يعاني من أسوأ مجاعة شهدها العالم منذ عقود".

 

واضاف غوتيرش: "ما لم يتم اتخاذ إجراءات فورية، قد تزهق ملايين الأرواح بسبب المجاعة" نتيجة الحرب المتواصلة هناك منذ مارس 2015".

 

وأرجع أمين عام الامم المتحدة سبب المجاعة في اليمن إلى الانخفاض الكبير في تمويل عمليات الإغاثة والفشل في الحفاظ على الدعم الخارجي للاقتصاد اليمني، ولا سيما في استقرار قيمة الريال.

 

واشار غوتير يش الى "العقبات التي تفرضها الأطراف اليمنية المشاركة في الصراع، بما في ذلك التحالف العربي الذي تقوده السعودية على عمل الوكالات الإنسانية".

 

وحث الأمين العام "كل من لهم نفوذ على التصرف بشكل عاجل بشأن هذه القضايا لدرء الكارثة"، مطالبا بضرورة أن "يتجنب الجميع اتخاذ أي إجراء من شأنه أن يجعل الوضع المتردي أسوأ".

 

واستطرد: "إذا تعذر ذلك، فإننا نجازف بمأساة ليس فقط في الخسائر الفورية بالأرواح، بل مع عواقب يتردد صداها إلى أجل غير مسمى في المستقبل"، لكنه لم يوضحها.

 

وتصف الأمم المتحدة اليمن بأنه أكبر أزمة إنسانية في العالم، حيث يحتاج 80% من سكانه إلى المساعدات.

 

وقال منسق الشؤون الإنسانية والإغاثة في حالات الطوارئ بالأمم المتحدة مارك لوكوك إن المنظمة الأممية تلقت أقل من نصف احتياجاتها هذا العام (نحو 1.5 مليار دولار) لعملياتها الإنسانية في اليمن.

 

وكانت المنظمة قد تلقت 3 مليارات دولار العام الماضي.