post Image
11
October
2020

الرئيس الروسي يشرح اثر العلاقات الشخصية بين الزعماء والقادة السياسيين على مصالح بلدانهم..ماذا قال؟

 

صنعاء (أوام)- علق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، عن العلاقة الجيدة بين بين زعماء الدول وكبار ساستها ومصالح بلدانهم، بأنها ايجابية، لكنه أكد يضع الشخص مصالح بلاده في المقام الأول.

 

 

قال الرئيس الروسي،  إن للعلاقات الشخصية الجيدة بين الرؤساء انعكاس إيجابي على السياسة بين الدول، وإن كان يعتبر أن "لا أصدقاء في عالم السياسة الكبيرة".

 

وفي مقابلة مع برنامج "موسكو - الكرملين - بوتين" بحسب ما قناة "روسيا-1"، اليوم الأحد، فقد قال بوتين: "هناك في السياسة الكبيرة مصالح الدولة والشعب التي يمثلها شخص يقوم بالنشاطات السياسية"، مشيرا إلى أن الصداقة شيء لا مكان له في عالم السياسة الكبيرة.

 

وأوضح أن ذلك لا يعني أن السياسي لا يمكن أن يسمح لنفسه بعلاقات شخصية جيدة مع زملائه، "بل تساعد العلاقات الجيدة بين الناس دائما في حل أكثر المشاكل صعوبة، وبالعكس، إذا كانت هذه العلاقات متوترة على المستوى الشخصي، فذلك يزيد من صعوبة العمل لخدمة مصالح بلادك".

 

وأكد بوتين أن العلاقات الشخصية بين الساسة على الساحة الدولية قد تكون جيدة أو غير جيدة شأنهم شأن الناس العاديين، "لكن على الشخص الذي يمثل بلده أن يفكر في مصالحه في المقام الأول.

 

 

المصدر : ارتي الروسية