post Image
6
October
2020

مصدر في الخارجية المغربية: توقيع اتفاق المناصب السيادية بين الاطراف الليبية مساء اليوم الثلاثاء

 

 

صنعاء (أوام)- صرح مسؤول بوزارة الخارجية المغربية، بإن وفدي الحوار الليبي الذي تستضيفة المملكة سيوقعان مساء اليوم الثلاثاء، على اتفاق معايير اختيار المناصب السيادية.

 

 

وتستضيف المغرب منذ مطلع الاسبوع الجاري حوار ثنائي بين طرفي الصراع في ليبيا، تتويجا لجولات سابقة كان اخرها الحوار الذي عقد بين ممثلي الصراع في العاصمة المصرية القاهرة بمساعي عربية من دول الجوار وغربية.

 

 

ونقلت وسائل اعلام عن المسؤول في الخارجية المغربية، قوله: "أن التوقيع سيتم اليوم في مدينة بوزنيقة حيث يجري الحوار بعد التوافق بين وفدي المجلس الأعلى للدولة الليبي ومجلس النواب بطبرق، دون ذكر أي تفاصيل أخرى".

 

 

وكان وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة قد اعرب في كلمه له يوم الاثنين خلال جلسات الحوار الليبي، "عن أمله بتوقيع الاتفاق الليبي الذي يهم المناصب السيادية "في القريب العاجل".

 

 

واوضح بوريطة أن "طرفي الحوار على وشك إنهاء وتثبيت اتفاق تطبيق المادة 15 من اتفاق الصخيرات (الموقع في 17 ديسمبر/ كانون الأول 2015)، وهي أحد الأمور الأساسية لتوحيد المؤسسات".

 

وتنص المادة على أن يتشاور مجلس النواب مع مجلس الدولة خلال 30 يوما (من توقيع الاتفاق)؛ بهدف التوصل إلى توافق حول شاغلي المناصب السيادية.

 

وشدد بوريطة على ضرورة دعم الدينامية الإيجابية لهذا الحوار للحفاظ عليها؛ لأنها "تبشر بالخير".