post Image
10
September
2020

دعوات قبلية من مأرب تحث قبائل مراد على الابتعاد عن حروب الأطراف السياسية المدمرة والحفاظ على مناطقهم

 


صنعاء (أوام)- دعا شيخ باز من محافظة مأرب، اليوم الخميس، قبائل مراد للاصغاء الى صوت العقل الصادر من كبار ومشائخ القبيلة، والحذر من الأصوات التي تريد جلب الحرب والدمار والقتل لابناء القبيلة.


وحث الشيخ حسين حازب وهو احد الرموز القبلية الكبيرة في قبائل مراد أبناء قبيلته اللذين لازالوا يتخندقون في صف القوى التابعة للسعودية في مناطق "الجبل (جبل مراد)، الجوبة، حريب" الى الاقتتاء بأخوانهم في الرحبة بعد ان التزموا الحياد وتجنيب مناطقهم الحرب العنيفة الجارية في محافظة مأرب بين جماعة الحوثي ومليشيات الاخوان المسلمين المدعومة من السعودية..

 

ووجه حازب ابرز مشائخ ال شمس المرادية نداءا الى أبناء القبيلة اللذين لازالوا يقفون في صف حزب الإصلاح (الفرع المحلي للاخوان المسلمين في اليمن) قائلا " يا قومنا في الجبل والجوبة وحريب، استمعوا للعقلاء فيكم وكباركم، وتوقفوا عن استماع ذباب الحزبية والمصالح في وسائل التواصل الاجتماعي والمقايل والمسامر، ومن يريدوا جر الدبور عليكم، يكفيكم تضحياتكم فيما سبق".

ويعاني اغلب المواطنين في محافظة مأرب من وطئة مواجهات شرسة، اندلعت قبل ثلاثة شهور في مناطق متعددة حول مدينة مأرب بات بعضها تدور على مسافات قريبة لاتزيد عن 30-40 كيلو متر.


وتمكنت جماعة الحوثي الأيام القليلة الماضية من التقدم نحو مديرية الجوبة المتاخمة لمدينة مأرب جنوبا، بعد ان فرضت سيطرتها عسكريا على مديرية ماهلية مطلع الأسبوع الأول، ما عزز موقفها لتقدم شمالا، وبسط سيطرتها على مديرية الرحبة المحاذية للجوبة الى جهة الجنوب.


وبحسب شهود عيان فأن الاشتباكات العنيفة بين طرفي الصراع خلفت الاف الضحايا من الجانبين ما بين قتيل وجريح.

وتسعى جماعة الحوثي التي استولت على الحكم في العاصمة صنعاء نهاية 2014 لفرض سيطرتها على محافظة مأرب الغنية بالنفط، وتقع في نطاق نفوذ حزب الإصلاح منذ احداث 2011 التي عصفت بالدولة في اليمن، قبل ان تنهار كليا مطلع 2015 عقب التدخل العسكري السعودي المباشر على رأس تحالف مكون من عدة دول عربية.

وتزعم السعودية انها تسعى الى إعادة عبدربه منصور هادي وحزب الإصلاح الى السلطة في صنعاء، غير ان ذلك التحالف الذي تقوده الرياض، بات يعاني من انقسامات وصراعات داخلية قادت الى استيلاء المجلس الانتقالي المدعوم من الامارات على مدينة عدن ومحافظات أخرى جنوب وشرق اليمن، وطرد حلفاء السعودية، ما قوض مصداقية تلك المزاعم داخليا وخارجيا.

وطالب حازب المواطنين في مديرية جبل مراد والجوبة وحريب بالاقتاء بأخوانهم في مناطق الصغاترة والقرادعة والمفالحة وال ابوعشة، وجميعهم ينتمون الى مراد والذين جنبوا بلادهم الحرب الأيام الماضية..


نص الرسالة:

التامر على مراد من مارب،
وليس من صنعاء، ولاهناك من يريد الخير لمراد
من حكام مارب اليوم، إن جاز تسميتهم بذلك،
حقيقة ستثبتها الايام .!؟

يا قومنا في الجبل والجوبة وحريب
استمعوا للعقلاء فيكم وكباركم،
وتوقفوا عن استماع ذباب الحزبية والمصالح
في وسائل التواصل الاجتماعي والمقايل والمسامر
ومن يريدوا جر الدبور عليكم
يكفيكم تضحياتكم فيما سبق،

وشوفوا ما حدّكم اغلى ولا اكرم ولا اكبر
من حدود الصعاترة والقرادعة والمفالحة
وال أبوعشه،
ولا انتو أعسر ولا اشجع منهم،
حكموا عقولكم وشوفوا ما يدور حولكم
ومن يفسِّلْ من حفظوا رحبه ومنعوا القتال
فيها وفي غيرها
هو الفسل براسه وعينه.!؟

والقادمين اليكم هم إخوانكم
وهدفهم مواجهة اعداء الجميع وليس قتالكم،
يا الربع والصحب والاخوة
مكانتي وواجبي نحوكم تفرض علي اقول هذا
وادعيكم واترجاكم تصونوا دماء الابطال المقاتلين من ذا الشق او ذا الطرف،
والا انا في غنى عن شتايم جفارينكم واشباههم.!؟