post Image
26
August
2020

برشلونة لازال يحاول إقناع ميسي في العدول عن قرار الرحيل

 

 

صنعاء (أوام)-كشف نادي برشلونة الإسباني، اليوم الأربعاء، أنه لا يزال لديه أمل في إقناع الأرجنتيني الدولي، ليونيل ميسي، في العدول عن قرار الرحيل عن البارسا.

 

 

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية قول مسؤول في نادي برشلونة إنه لم يتخل عن ليونيل ميسي حتى الآن.

 

وقال رامون بلانيس، المدير الفني للنادي الكاتالوني: "نريد إعادة البناء من أجل المستقبل مع أفضل لاعب في التاريخ".

 

 

وتابع بلانيس: "نحن لا نفكر في أي رحيل على المستوى التعاقدي لأننا نريده (ميسي) أن يبقى. يجب أن نظهر احترامًا كبيرًا لميسي لأنه أفضل لاعب في العالم".

 

وأكمل المسؤول الكاتالوني قائلا "لا يمكننا أن نجعل هذا خلافًا بين ليو ميسي وبرشلونة، لأن أيًا منهما لا يستحقه."

 

 

ويحاول برشلونة تفادي نهاية مفاجئة لمسيرة ميسي في النادي. وكانت آخر مباراة له بقميص برشلونة خسارة محرجة بنتيجة 8-2 أمام بايرن ميونيخ في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، وهي واحدة من أسوأ الهزائم في مسيرة اللاعب وفي تاريخ النادي.

 

لكن يبدو أن ميسي قد اتخذ قراره بالفعل، ويبدو أن الأمر يتعلق فقط بمدى قبح الإنهاء.

 

تم توقيع عقد ميسي الأول مع النادي على منديل بعد مأدبة غداء بين ممثليه ومسؤولي النادي منذ ما يقرب من 20 عامًا، لكنه مع بوروفاكس - وهي طريقة اتصال معتمدة شائعة الاستخدام في إسبانيا، على غرار البرقية- قال ميسي لبرشلونة إنه يريد الرحيل.

 

في ذلك، استند ميسي إلى بند في عقده يسمح له بالمغادرة مجانًا بعد نهاية الموسم.

 

لكن برشلونة قال إن الشرط الذي ذكره ميسي انتهى في 10 يونيو، مما يعني أن اللاعب فاته الموعد النهائي وسيتعين عليه دفع مبلغ 700 مليون يورو (827 مليون دولار) إذا أراد الرحيل قبل انتهاء عقده في يونيو 2021.

 

ما قد يجادل به ميسي هو أن البند كان سينتهي بنهاية الموسم، والذي تم تأجيله هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا.

 

وقال برشلونة إنه رد على بوروفاكس على ميسي قائلاً إنه "يريده البقاء وإنهاء مسيرته مع برشلونة".

 

ولم يخرج ميسي حتى الآن علنا للحديث عن قراره بالرحيل عن البارسا بعد.

 

هذا وأثار قرار ميسي، بشأن الرحيل عن النادي موجة من الغضب في صفوف مشجعي الفريق.

 

واحتشد المئات من مشجعي الفريق الإسباني، ليل أمس الثلاثاء، حول ملعب الفريق مطالبين ببقاء الأرجنتيني ورحيل رئيس النادي، جوسيب بارتوميو.

 

ونددت الجماهير الغاضبة بسياسة رئيس النادي في التعامل مع نجم الفريق، مطالبينه بإجراء انتخابات مبكرة.