post Image
29
June
2020

المؤتمر يدين احتجاز السفن المحملة بالمشتقات النفطية، ويحمل العدوان السعودي والاماراتي المسئولية

 

 

صنعاء (أوام)- دان المؤتمر الشعبي العام بشدة استمرار دول تحالف العدوان بقيادة السعودية والإمارات، منع السفن المحملة بالمشتقات النفطية من الوصول الى ميناء الحديدة، وحجزها عرض البحر، بشكل متعمد رغم حصولها على كافة التصريحات.

 

 

واكد المؤتمر الشعبي العام في بيان نشر، اليوم الاثنين، ان استمرار حجز سفن المشتقات النفطية يمثل جريمة جديدة تضاف الى قائمة جرائم دول العدوان بحق الشعب، خصوصا وان هذه الجريمة وتشديد الحصار الخانق على الشعب اليمني يأتي متزامنا مع الجائحة العالمية المتمثلة بفيروس كورونا وهو الامر الذي يؤثر على الحياة العامة للمواطن اليمني، ينعكس بتأثيراته السلبية والكارثية على أداء المستشفيات والمرافق الصحية التي باتت مهددة بالإغلاق فضلا عن مشاريع المياه وكل الخدمات التي تعتمد اعتمادا كليا على المشتقات النفطية.

 

ان المؤتمر الشعبي العام وهو يجدد ادانته لجريمة استمرار منع المشتقات النفطية فإنه يحمل دول تحالف العدوان بقيادة السعودية والإمارات والامم المتحدة التي تتواطئ مع دول العدوان وتتغاضى عن ممارساته وجرائمه التي ترتكب يوميا بحق الشعب اليمني والحصار الظالم المخالف لكافة المواثيق والأعراف الدولية وحقوق الإنسان وتحملهم كل النتائج المترتبة على استمرار منع سفن المشتقات النفطية من الدخول الى ميناء الحديدة.