post Image
1
March
2020

دمشق.. تعترف بإسقاط الجيش التركي لمقاتلتين سوريتين فوق إدلب، وتعلن اغلاق المجال الجوي

 

 

صنعاء (أوام)- أكد مصدر عسكري سوري، اليوم الأحد، اسقاط الطيران الحربي التركي لطائرتين سوريتين، اثناء قيامهما بمهمتهما العسكرية في منطقة إدلب، في الوقت الذي تزامن مع أعلن الجيش السوري، إغلاق المجال الجوي شمال غرب البلاد وعلى الأخص إدلب أمام الطائرات وفي مقدمتها "المسيرة".

 

وبحسب ما نقله موقع قناة روسيا اليوم في الانترنت عن المصدر العسكري السوري، فأن الطيران الحربي التركي قد قام باعتراض الطائرتين وإسقاطهما فوق الأرضي السورية، تمام الساعة 13:25 اليوم الاحد.

 

وأفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" في وقت سابق بأن الجيش التركي استهدف الطائرتين فوق إدلب، لكن الطيارون قد قفزوا بالمظلات بسلام بحسب القناة الروسية.

 

ونقلت "سانا" عن المصدر العسكري قوله "انطلاقا من التزام الجيش العربي السوري بواجباته الدستورية والوطنية في الدفاع عن سيادة الدولة وحماية أمنها وسلامة أراضيها فإن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تعلن عن إغلاق المجال الجوي لرحلات الطائرات ولأية طائرات مسيرة فوق المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، وبخاصة فوق محافظة إدلب".

 

وأضاف "سيتم التعامل مع أي طيران يخترق مجالنا الجوي على أنه طيران معاد يجب إسقاطه ومنعه من تحقيق أهدافه العدوانية".

 

كما أكد المصدر العسكري أن "قوات النظام التركي تستمر بتنفيذ أعمال عدوانية ضد قواتنا المسلحة العاملة في محافظة إدلب وما حولها، سواء باستهداف مواقع جنودنا الذين يواجهون الإرهابيين بشكل مباشر، أو عبر تقديم جميع أنواع الدعم للتنظيمات المسلحة المصنفة على لائحة الإرهاب وفق القانون الدولي".

 

وتابع "إن هذه الأعمال العدوانية التركية المتكررة لن تنجح في إنقاذ الإرهابيين من ضربات الجيش العربي السوري، وهي تثبت تنصل النظام التركي من جميع الاتفاقات السابقة بما في ذلك مذكرة سوتشي".

 

ويأتي إعلان إغلاق المجال الجوي تزامنا مع تأكيد الجيش السوري إسقاط طائرة مسيرة للجيش التركي بريف إدلب الجنوبي الشرقي، وتناقل مصادر للجماعات المسلحة السورية مقاطع فيديو، قالت إنها تظهر إسقاط طائرة حربية سورية بصاروخ مضاد للطيران أرض جو، كانت تحلق في سماء مدينة سراقب في ريف إدلب.

 

 

 

 

 

 

 "سانا+ RT"